فوز معنوي مهم للخضر على اسود الاطلس في الافتتاح

فوز معنوي مهم  للخضر على  اسود الاطلس في الافتتاح
مونديال كرة اليد 2017 (اقل من 21 سنة)/الجزائر-المغرب 24-19 :

حقق المنتخب  الوطني لكرة اليد فوزا معنويا  مهما امام نظيره المغربي بفارق خمس اهداف (24-19) سهرة  امس بقاعة  حرشة حسان لحساب الجولة الأولى ضمن المجموعة الرابعة من بطولة  العالم 2017 لفئة أقل من 21 سنة .

ودخل أشبال المدرب رابح غربي المباراة بنوع من الارتباك مما جعلهم يخلطون في  كثير من الاحيان بين السرعة و التسرع ليتأخروا في النتيجة (1-2) ثم (2-3). بعد  ذلك ساد التعادل (5-5) لغاية الدقيقة 12.

وبدا الدفاع الجزائري بنظام 6-1 و فترات اخرى 6-0 ناجعا في التصدي للهجمات  المغربية مسترجعا العديد من الكرات لكن زملاء عبدي لم يستغلوا جيدا الفرصة  مضيعين فرصا سانحة لتعميق الفارق لتستقر النتيجة على التعادل (6-6) عند  الدقيقة 17.

أول تقدم جزائري بأكثر من هدف أتى بعد 23 دقيقة من اللعب و الهدف الرائع  لجغابة (9-6)، ثم التقليص بهدف لا يقل جمالا من فريد ايشم (9-7).

ونجح الخضر بإحراز تقدم معتبر (13-8) عند نهاية الشوط كان من ممكن ان يكون  أوسع لولا تضييع كرات كانت في المتناول. تصديات الحارس المتألق خليفة غضبان و  في اوقات حرجة صنعت الفارق.

خلال المرحلة الثانية سجل عبد الرحمان فرج الله الهدف الاول له و الرابع عشر  للجزائر ليضيع بعدها الاختصاصي في تنفيذ ضربات 9 امتار هلال نور الدين أول  محاولة له. عند الدقيقة 39 نجح المنتخب الجزائري في توسيع الفارق 17-10 ثم  18-12، ليتبادل بعدها الفريقان التسجيل و تتواصل الأخطاء الفنية من الجانبين.

التغييرات التي ادخلها المدرب غربي أتت بثمارها حيث عمق الخضر النتيجة  (22-14) قبل اقل من 10 دقائق من النهاية في ظل تألق لافت للاعب حاج صدوق احسن  هداف للفريق بخمس اهداف. بعد ذلك تراجع مردود لاعبي الجزائر بشكل ملحوظ ليقلص المغرب الفارق (22-16)، مما دفع المدرب غربي لطلب وقت مستقطع قبل خمس دقائق من  النهاية. وطبق اللاعبون الجزائريون التعليمات جيدا مسيرين ما تبقى من عمر  اللقاء ليحققوا فوزا مستحقا (24-19).

و يواجه المنتخب الجزائري  اليوم بقاعة حرشة (45ر20) لحساب الجولة  الثانية و الذي انهزم في مباراته الاولى ضد إيسلندا (36-27).

كلمات مفتاحية:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع