ملك المغرب يغزي عائلة الشاب عقيل

ملك المغرب يغزي عائلة الشاب عقيل
بعث الملك المغربي محمد السادس برقية تعزية إلى والد وأرملة الفنان الشاب عبد القادر عقيل، الذي توفي الأسبوع الماضي إثر حادثة سير مفجعة بطنجة.

وأعرب الملك، عبر برقيتي التعزية، لأرملة عبد القادر ووالده محمد عقيل، ومن خلالهما لابنتي الفقيد الصغيرتين ولكافة أهله وذويه ولجميع جمهوره ومحبيه، "عن أحر التعازي وأخلص المواساة وأصدق مشاعر تعاطف جلالته معهم في هذا المصاب الجلل، داعيا جلالته الله تعالى أن يلهمهم جميل الصبر وحسن العزاء".

ووصفت البرقية عبد القادر عقيل بـ"الفنان المتميز (الذي) استطاع بأغانيه الجميلة في موسيقى الراي أن يثبت ذاته على الساحة الفنية الجزائرية والمغاربية"، وأضاف الملك موجها الكلام لأرملة عبد القادر "وإذ نحمد الله عز وجل أن كتب لك النجاة في هذه الحادثة المؤلمة، وحفظك لأهلك وذويك، لندعوه تعالى أن يعجل بشفائك، واسترجاع كامل عافيتك، وأن يشمل الفقيد بواسع مغفرته ويسكنه فسيح جناته، ويتقبله في عداد الصالحين من عباده، الذين يجدون ما عملوا من خير محضرا".

كلمات مفتاحية:
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع